كلاسيكيات الموسيقى العربية * أرشيف * استماع *  تحميل *  نقد فنى *  تحليل موسيقى* أفلام * صور *  تسجيلات * كلاسيكيات الموسيقى العربية
كلاسيكيات الموسيقى العربية * الخمسة الكبار * سيد درويش * محمد القصبجى * زكريا أحمد * محمد عبد الوهاب * رياض السنباطى * نجوم الغناء العربى * أم كلثوم * عبد الوهاب * فيروز * عبد الحليم * ألحان التراث * موشحات * قصائد * أدوار * كلاسيكيات الموسيقى العربية

الأربعاء، 15 أكتوبر، 2014

أقبل الليل: أم كلثوم - رياض السنباطي

أقبـل الليــل 
شعر أحمد رامي - ألحان رياض السنباطي
مقام كورد - غناء أم كلثوم 1969

إحدى قصائد أحمد رامي القليلة نسبة إلى ما ألفه بالعامية ، ويظهر فيها تأثره بشعر العامية الغنائي في كثرة تغيير الوزن والقافية وفي استعماله للتعبيرات الشائعة فى أغانيه العامية مثل ظنوني ، شجوني ، أنيني ، الضنى

واستخدم رياض في هذه الأغنية آلة الأورج في أكثر من مقطع ، ويبدو أنه قد أعجب بصوت الآلة الجديدة فكرر استخدامها في عدة قصائد في أواخر الستينات ، وكان قد عرف بأنه من الموسيقيين المحافظين لكنه اتجه للتجديد في تلك الفترة متأثرا بما كان يقدمه محمد عبد الوهاب من تجديد كبير في ألحانه لأم كلثوم ، وكان السنباطي عام 1964 قد استخدم آلة البيانو لأول مرة في ألحانه بينما استخدمه عبد الوهاب فى العشرينات في أغنية الصبا والجمال كما استخدمه سيد درويش قبل ذلك
أما أم كلثوم ، ورغم تجاوزها الستين عاما ، فقد أسرت السامعين بصوتها العذب وأدائها الساحر خاصة في مقدمة هذه القصيدة ولا يمكن تخيل أنه بمقدرة مطربة أخرى أداء تلك المقدمة على ذلك النحو من إجادة التعبير

أقبــل الليــل يا حبيبي ونــــادانى حنيني    وسرت ذكراك طيفا هام في بحر ظنوني
ينشر الماضي ظلالا     كن أنســا وجمــــالا
فإذا قلبي يشتاق إلى عهد شجوني     وإذا دمعي ينهـــل على رجع أنيني
يا هدى الحيران فى ليل الضنى           أين أنت الآن بــــــل أين أنـــــــا
أنا قلـب خفـــــاق    فى دنيا الأشـــواق
أنا روح هيمـــان    فى وادى الأشجان
تاه فكرى بين أوهــامي وأطياف المنى      لست أدرى يا حبيـــبي من أنا أين أنا

يا بعيد الدار عن عيني ومن قلبي قريبا     كم أنــــاديك بأشــواقي ولا ألقى مجيبا
تقبل الدنيـا على أهل الهوى أنسا وطيبا    وفؤادي كاد من فرط حنيــني أن يذوبا
لو عدت لي رد الزمان إليّ سالف بهجتي  ونسيت ما لاقيت منه في ليالي وحدتي
يا هدى الحيران في ليل الضنى     أين أنت الآن بــــــل أين أنـــــا
تاه فكري بين أوهــامي وأطياف المنى    لست أدري يا حبيـــــبي من أنا أين أنا
أواه يا ليــل طال بي سهري     وساءلتني النجوم عن خبري
ما زلت في وحدتي أسامرها    حتى سرت فيك نسمة السحر
وأنا أسبح في دنيـــا تراءت لعيوني    قصة أقرأ فيها صفحات من شجوني
بين مـــــاض لم يـــــــدع لي    غير ذكرى عن خيالي لا تغيب
وأمـــــــــاني صـــــورت لي     في غــد لقيــــــــا حبيب لحبيب
النوم ودع مقلتي     والليـل ردد أنّتي
والفجر من غير ابتسامك     لا يبــــــدد وحشــــــــتي
يا هدى الحيران في ليل الضنى    أين أنت الآن بــــل أين أنــــــــا
تاه فكري بين أوهامي وأطياف المنى     لست أدري يا حبيـــبي من أنا أين أنا
يا قلبي لوطال بي زماني    وأنعـــم الدهـــر بالتـــداني
تبســم الفجــــر لعيـــوني    وغــرد الطيـــر في لسـاني
وبت بالنشــــوة أغـــــني    والليل يروي الحديث عـني
ياهدى الحيران في ليل الضنى    قد غـــدوت الآن أدرى من أنــــا
أنا طير رنام     في دنيا الأحلام
أنا ثغر بسام    في صفو الأيــام
كنت وحدي بين أوهامي وأطياف المنى    والتقينا فبدا لي يا حبيبي من أنا أين أنا