كلاسيكيات الموسيقى العربية * أرشيف * استماع *  تحميل *  نقد فنى *  تحليل موسيقى* أفلام * صور *  تسجيلات * كلاسيكيات الموسيقى العربية
كلاسيكيات الموسيقى العربية * الخمسة الكبار * سيد درويش * محمد القصبجى * زكريا أحمد * محمد عبد الوهاب * رياض السنباطى * نجوم الغناء العربى * أم كلثوم * عبد الوهاب * فيروز * عبد الحليم * ألحان التراث * موشحات * قصائد * أدوار * كلاسيكيات الموسيقى العربية

الثلاثاء، 24 فبراير، 2015

قصائد عبد الوهاب - عندما يأتي المساء - اللحن والكلمات

عندما يأتي المساء
كلمات: محمود أبو الوفا
ألحان وغناء محمد عبد الوهاب - مقام راست
فيلم يحيا الحب 1938
اشتهرت "عندما يأتي المساء" بلحنها السريع الخفيف على إيقاع راقص في منتهى الطرب، والإيقاع مصدره أمريكا اللاتينية.

بدأ عبد الوهاب لحن "عندما يأتي المساء" بتيمة موسيقية مميزة على إيقاع لاتيني الأصل، جديد على موسيقاه وعلى الموسيقى العربية بشكل عام، وهو نوع من أنواع الرومبا، وعلى مقام شرقي أصيل هو مقام الراست (نوا). أعاد عبد الوهاب نفس التيمة في وسط الأغنية ثم في نهايتها، لكنه في النهاية جعلها مغناة بالكلمات.
لا يمكننا أن نبدأ في متابعة الغناء قبل أن نتأمل خصائص هذه المقدمة الموسيقية الفريدة التي ميزت لحن القصيدة بل تكاد تكون هي اللحن كله

1. الدوران: القابلية للدوران خاصية موسيقية تتمتع بها قليل من الجمل أو الفقرات الموسيقية بصفة عامة، وهي تعني أن الجملة تمتلك القدرة على التكرار الذاتي غير الممل، بل يستمتع السامع بتكرارها ويود ألا يتركها إلى غيرها، وإذا تركها يبتهج لعودتها
2. الاستقلال: خاصية أخرى لابد من توافرها لكي تصبح الجملة قابلة للدوران، ومعنى هذا أنها لا تعتمد على جمل أخرى ولا تحتاج لتمهيد، أو بعبارة أخرى جملة "مقفولة" تستمد حلاوتها من ذاتها
3. التميز: تتفرد هذا المقدمة أو الفقرة بلحن خاص لا يتشابه مع جمل أخرى سابقة أو لاحقة في أي لحن آخر، مما يجعل الموسيقى قابلة للتذكر، ويحصنها في نفس الوقت ضد الاقتباس.

هذه الخصائص قد تجتمع في موسيقات أخرى لأنها خصائص عامة، وهي تختلف عن الملامح الخاصة لموسيقى بعينها مثل المقام أو الإيقاع.
من أمثلة الموسيقى "الدوارة" في الموسيقى الغربية اللحن المميز للسيمفونية التاسعة لبيتهوفن. اجتمعت هذه الخصائص في ذلك اللحن حتى ميز السيمفونية كلها وطبعها بطابعه. وبالمناسبة فإن بيتهوفن قدمه كموسيقى أولا ثم بمصاحبة غناء الكورال قرب نهاية السيمفونية، وهذا ما فعله أيضا عبد الوهاب في "عندما يأتي المساء".
رغم أن الغناء يبدو متحررا من الإيقاع في البيت الأول يستعمل عبد الوهاب جملة لحنية إيقاعية مميزة من المقام الأساسي كخلفية للغناء تستمر حتى نهاية البيت ويستعيدها مرة أخرى في وسط القصيدة.
لم يخرج الملحن كثيرا عن المقام الأصلي، واستخدم بجانبه فرعا أصيلا من فروعه هو راست سوزناك. استخدم عبد الوهاب مقام السوزناك ببراعة كبيرة حيث فاجأنا بالتحول إلى النغمة المميزة للمقام عند لفظ "المساء"، ثانية نغمات جنس الحجاز الشجي أعلى مقام السوزناك، وهو تحول تعبيري في المقام الأول، وقد أدخل هذا التحول لترقيق نغمات الراست التقريرية الواضحة كالشمس، حينما احتاجت الكلمات إلى جو تأملي بعيدا عن صخب المقدمة، ليناسب تأمل مقدم المساء بهدوئه وحلول الظلام ثم ظهور النجوم في السماء تدريجيا وكأنها " تنثر". وقد أعاد الركون إلى نفس النغمة مع الحيرة الواردة مع التساؤل عن نجم بذاته في لفظ "نجمي".

لكنه في المقابل أدخل وصلات موسيقية قصيرة من السلم الملون "الكروماتيك" بين الجمل الغنائية، في تضاد كبير مع السلطنة الشرقية الطاغية والمهيمنة على اللحن كله. هذا الجمع يفعل فعل "الكونتراست" في الفن التشكيلي أو "التضاد"، وهو هنا ليس تضادا شكليا فقط وإنما ينقل السامع إلى واد آخر من الموسيقى غير واضح المعالم، ولا تستطيع أن تنسبه إلى أي مقام شرقي أو عربي، وربما يريد لفت انتباه المستمع إلى أن من يغني، رغم الاستغراق في الحالة الوجدانية، يعاني من قلق بالغ وحيرة قاسية

قبل نهاية اللحن، وبعد الاسترسال في البيت "لم أجد في الأفقِ نجما واحدا يرنو إليَّ" نجده ينهي البيت مستخدما تيمة الأذان .. حتى بدا مع الحديث عن الأفق والنجوم وكأنه يؤذن لا يغني.
في النهاية غنى عبد الوهاب آخر بيت على نفس لحن التيمة الموسيقية السريعة التي بدأ بها، مطوعا بذلك مفردات الشعر العربي الكلاسيكي الفصيح لإيقاع غاية في الحداثة، كما فعل قبل ذلك في "سهرت" و"جفنه علم الغزل"، ومحافظا على الجو الشرقي بحفاظه على المقام الشرقي في الغناء. وفي نفس الوقت وضع نموذجا للغناء على جملة موسيقية موضوعة أصلا كموسيقى خالصة.

وبمناسبة استخدام إيقاع "لاتيني" يجب الإشارة إلى أن من المتعارف عليه عالميا أن استخدام القالب أو الشكل أو الأسلوب لا يدخل تحت بند الاقتباس أو النقل أو التعدي بأي صورة على عمل فني بعينه. على سبيل المثال في الشعر إذا نظم أحد الشعراء قصيدة أو زجلا فإنه قد استخدم الشكل والقالب ولم يتعد ذلك إلى نقل أبيات من شاعر آخر. كذلك إذا ألف أحد الموسيقيين سيمفونية أو كونشرتو أو استعمل إيقاع الفالس أو غيره فإنه لا يكون بذلك قد تعدى على الملكية الفكرية لأي شخص. على العكس فإن تبادل استخدام الأشكال والأساليب بين الثقافات المختلفة هو أحد مظاهر تفاعل الحضارات على مر التاريخ وهو مصدر إثراء للحركة الإنسانية الإبداعية بشكل عام.
كما يلزم الإشارة إلى أحد الموسيقيين الفرنسيين ادعى ملكية هذا اللحن، لكن الحقيقة أنه لا أحد في فرنسا ولا في أمريكا اللاتينية يستعمل مقام الراست، أو حتى يستطيع استعماله، فهو لا يوجد على الإطلاق في الموسيقى الغربية.

من هذا الكم مما تابعناه حتى الآن من قصائد عبد الوهاب التي بدأها عام 1926، ولما يدخل عبد الوهاب بعد في قصائده الكبرى، ولا أم كلثوم، يبدو أن غناء الشعر والقصائد الراقية انتشر بنجاح فى ذلك الوقت، حتى أنها دخلت في صناعة الأفلام السينمائية.

عندما يأتي المساء، ونجوم الليل تُنْثر
اسألوا لّليل عن نجمي، متى نجميَ يظهر
عندما تبدو النجوم في السما، مثلَ اللآلئ
إسألوا هل من حبيبٍ، عنده علمٌ بحالي
كلُّ نجمٍ، راح في الليل بنجم يتنور
غيرَ قلبي، فهو ما زال، على الأفقِ محيَر
يا حبيبي، لك روحي، لك ما شئت وأكثر
إنَّ روحي، خير افق فيه أنوارك تظهر
كلَّما وجَّهتُ عيني نحو لمَّاح المحيَّا
لم أجد في الأفقِ نجماً واحداً يرنو إليَّ
هل تُرى يا ليل أحظى منكَ بالعطف عليَّ
فأغني وحبيبي، والمنى بين يديَّ

الاثنين، 23 فبراير، 2015

الشيخ زكريا .. ذكرى رحيل آخر الفنانين المشايخ

الشيخ زكريا أحمد هو آخر سلسلة الفنانين المشايخ الذين بدأت على أيديهم نهضة فنية في القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، يرجع أساسها إلى مدرسة تجويد القرآن الكريم. وقد أهلهم لهذه المهمة ما تتطلبه تلك المدرسة من تمكن من فن القراءة وعلم غزير بأسرار المقامات الشرقية ودروبها. ومنهم الشيخ عبد الرحيم المسلوب، الشيخ سلامة حجازي، الشيخ درويش الحريري، الشيخ علي محمود، الشيخ علي المغربى، الشيخ علي الحارث، الشيخ أبو العلا محمد، الشيخ سيد الصفتي، الشيخ سيد مرسي، الشيخ اسماعيل سكر، الشيخ أحمد الحمزاوي، الشيخ سيد درويش
إمتى الهوى - أم كلثوم - ألحان زكريا أحمد
دور / مقام راحة أرواح
رحل الشيخ زكريا في 15 فبرابر 1961 عن 65 عاما بعد أن ترك ثروة من الألحان الشرقية الأصيلة التي لم يصبها التغريب أو التجريب من قريب أو بعيد. ورغم أن ألحانه تجاوزت الألف لحن فإن أشهرها هو ما كان من غناء أم كلثوم. بدأ زكريا التلحين لأم كلثوم عام 1931 وبلغت ألحانه لها 61 لحنا، العديد منها كان لأفلامها في السينما. وكان آخر ما لحنه لها أغنيتها الشهيرة "هو صيحي الهوى غلاب"، مقام صبا، بعد ثلاثين عاما في عام 1961. لكن عملهما لم يكن متصلا طوال تلك الأعوام، فقد انقطع زكريا عن التلحين لأم كلثوم خلال 13 عاما من خلاف دب بينهما ووصل إلى ساحات المحاكم. يروى أن سبب الخلاف كان ماديا حين طلب الشيخ زكريا أجرا اعتبرته أم كلثوم مبالغا فيه بشدة، واعتبره زكريا حقا واجبا. صمم كل طرف على موقفه وتقاطعا حتى تم التصالح بينهما قبل وفاته بعام واحد، وتوجا الصلح بينهما باللحن الأخير.
ومن أشهر ما لحن لأم كلثوم أهل الهوى، الآهات، الأمل، أنا في انتظارك، كل الأحبة اتنين، غني لي شوي شوي، عن العشاق سألوني، الورد جميل، حبيبي يسعد أوقاته (الليلة عيد). 
نشيد يا أرض رجي - ألحان زكريا أحمد - مقام نوا أثر
أداء كورال سيد درويش - الإسكندرية - بقيادة الموسيقار محمد عفيفي 
بعيدا عن أجواء التلحين لأم كلثوم انشغل الشيخ زكريا بالتلحين للمسرح الغنائي وتجاوز عدد أوبريتاته 65 أوبريت، قدمتها أشهر الفرق المسرحية في ذلك الوقت مثل فرقة على الكسار، زكي عكاشة، نجيب الريحاني، صالح عبد الحي، منيرة المهدية، والفرقة القومية. وهذا العمل بالمسرح الغنائي هو ما جعل تعداد ألحان زكريا أحمد يقفز بالمئات حيث كان من نصيب المسرح الغنائي نحو 500 لحن من ألحانه.

عاصر الشيخ زكريا عدة تغيرات هامة في مسيرة الموسيقى العربية، فقد استمع في شبابه إلى الأدوار القديمة لمحمد عثمان وعبده الحامولي، ثم لحن من قالب الدور 9 أدوار لأم كلثوم، وظل مخلصا لهذا القالب الذي هجره غيره من الملحنين إلى أن استسلم هو الآخر لموجة الأغنية الحديثة في الأربعينات. وزكريا أحمد هو ملحن آخر الأدوار قبل أن يتوقف تلحين الدور تماما حين غنت له أم كلثوم دور عادت ليالي الهنا، مقام بياتي، عام 1938.

ساهم ميل الشيخ زكريا إلى التيمات الشعبية والمقامات الشرقية الأصيلة في تكوين صورة خاصة لألحانه لدى الجمهور الشرقي، خاصة تلك الألحان التي صاغها صديقه بيرم التونسي والتي احتوت على صور شعبية غاية في الثراء. كتب بيرم أغاني عديدة لحنها زكريا لأفلام أم كلثوم، وكتب أشهر ألحان زكريا من قالب الطقطوقة مثل "حاتجن ياريت يا اخواننا"، مقام حجازكار، وحلاوة الدنيا التي غنتها فتحية أحمد، مقام زنجران، في أوبريت "يوم القيامة".

يرى بعض النقاد أن ألحان الشيخ زكريا امتداد لألحان الشيخ سيد درويش، لكن الواقع أن أوجه الشبه بينهما هي إخلاصهما لشرقية الألحان وللتراث الشعبي كمصدر أساسي للألحان، وما زالت ألحان الشيخين تسمع في الأفراح والمناسبات الشعبية بعد مرور عشرات السنين بنفس الإقبال. أما عن الأسلوب والمدرسة فهما ينتميان إلى مدرستين مختلفتين، وفي المسرح بالذات هناك فرق كبير بين ألحان زكريا أحمد التي تعتمد على طرب هائل بينما اعتمد فن سيد درويش أساسا على التعبير كمدخل وأسلوب لألحانه. 
صفحات عن زكريا أحمد
زكريا أحمد 1896 - 1961
ألحان زكريا أحمد 
أم كلثوم - زكريا أحمد

الثلاثاء، 3 فبراير، 2015

أم كلثوم .. أربعون عاما على الرحيل وتسعون عاما في الوجدان العربي

تمر هذا العام أربعون سنة على رحيل كوكب الشرق أم كلثوم، ولا زال فنها مترسخا متجذرا في الوجدان العربي في كل مكان. إن أعجوبة أم كلثوم ليست فقط في صوتها وغنائها، بل في مضمون ما كانت تقدمه من أشعار وألحان من خلال وعي كبير بقضايا الأمة ورسالتها التاريخية فضلا عن الحس العربي الخالص خاصة في اللغة والشعر. ظلت أم كلثوم قادرة على العطاء حتى أواخر حياتها وبنفس القوة والكفاءة، كما ظلت مخلصة للفن الراقي والتعبير السامي عن الشعور الإنساني وكانت على ثقة دائما في أنها تستطيع أن تكون رمزا للأمة كما استطاعت أن تكون أيقونة لشعوبها. لم تمنح أم كلثوم لقب كوكب الشرق من فراغ .. فقد كان حضورها جاذبا لجميع العرب .. ملوكهم وصعاليكهم، أغنياؤهم وفقراؤهم، كما كانت كوكبا في سماء المثقفين والأميين على حد سواء
شمس الأصيل - أم كلثوم 
كلمات بيرم التونسي - ألحان رياض السنباطي 
ولدت أم كلثوم عام 1904، ونشأت في قرية متواضعة بريف مصر لأب كان مؤذن مسجد القرية، ومنشدا منشدا للقصائد النبوية. اكتشف والدها موهبتها في الحفظ والإنشاد فضمها إلى الفرقة الصغيرة التي تكونت من الأب والإبن والصغيرة أم كلثوم، وكان يطوف بها القرى القريبة للإنشاد في المناسبات الاجتماعية. لكنه خشي الثورة على التقاليد فجعل الطفلة أم كلثوم ترتدي ثوب الرجال وتضع عقالا عربيا على رأسها، وظلت على هذا الحال لسنوات.
 الأطلال - أم كلثوم
شعر إبراهيم ناجي - ألحان رياض السنباطي
انتقلت أم كلثوم إلى القاهرة عام 1921، ومع الاحتكاك بمجتمع القاهرة تخلصت من العباءة والعقال وظهرت بمظهر عصري في الحفلات الخاصة، لكنها لم تبدأ بداية كبيرة إلا بحلول عام 1924 عندما تعرفت إلى الشيخ أبو العلا محمد ومحمد القصبجى وأحمد رامى وأحمد شوقي. وفي ذلك العام سجلت أم كلثوم بصوتها لإحدى شركات الاسطوانات أحد ألحان الموسيقار محمد القصبجي قبل أن تتعرف إليه وهو طقطوقة "قال إيه حلف ما يكلمنيش" مقام راست من كلمات أحمد رامى، وقام صاحب الشركة بتعريفها بالموسيقار صاحب اللحن الذي تولى تدريبها بعد ذلك وتعليمها المقامات الموسيقية والعود كما بدأ يلحن لها أغنيات خاصة بها

في ذلك العام أيضا خطت خطوة كبرى بغناء ألحان خاصة بها من تلحين الدكتور أحمد صبري النجريدي، وهو طبيب أسنان وملحن جيد استطاع أن يقنعها بتقديم أغانيها الخاصة بعد أن كانت تغني ألحانا سبق غناؤها من مطربين آخرين، وقدمت 14 أغنية من تلحينه، ثم غنت ألحانا عديدة للقصبجي ثم زكريا أحمد وداود حسني ورياض السنباطي الذي بدأ التلحين لها عام 1936.
اقتصرت قائمة ملحني أم كلثوم لسنوات طويلة على القصبجي وزكريا والسنباطي، فعنت لهم عشرات من الأغنيات العديد منها قدم في أفلام سينمائية قامت ببطولتها أم كلثوم. وفي الخمسينات غنت من ألحان الملحنين الجدد كمال الطويل ومحمد الموجي وبليغ حمدي.
هذه ليلتي - أم كلثوم
شعر جورج جرداق - ألحان محمد عبد الوهاب 
عام 1964 انتهت المنافسة التاريخية بين أم كلثوم وعبد الوهاب باللقاء في عمل واحد في لحن "إنت عمري" الذي كان بداية سلسلة من عشرة ألحان غنتها لعبد الوهاب حتى عام 1971.
رحلت أم كلثوم في 4 فبراير عام 1975، لكن فنها لم يرحل، فهو خلاصة عبقرية لأساطين الشعر والتلحين أضيف إليها صوت أم كلثوم المعبر والمؤثر، كما أنها استطاعت تكوين مجتمع راق يحترم الفن والفنانين، وعلى ثقة تامة في حسن اختيارها لما تغنيه. كانت حياة أم كلثوم ومشوارها الفني سلسلة متواصلة من النجاح الذي استمر بعد رحيلها حتى اليوم وقد مضى أربعون عاما 
روابط
كوكب الشرق 1904 - 1975 
رباعيات الخيام
أراك عصي الدمع
الأطـــلال
هذه ليلتي
أصبح عندي بندقية
على باب مصر
إنت الحب
فكروني